سياسة سودانية

تقرير للرأي العام حول جهود نائب رئيس مجلس السيادة في جولته الإقليمية للدفع بجهود السلام في السودان

تقرير للرأي العام حول جهود نائب رئيس مجلس السيادة في جولته الإقليمية للدفع بجهود السلام في السودان

في سياق جهوده للدفع بعجلة ايقاف الحرب في السودان وتخفيف اثارها المدمرة على السودانيات والسودانيين، اجتمع السيد نائب رئيس مجلس السيادة القائد #مالك_عقار_اير ، مساء الاحد ٢٨ مايو ٢٠٢٣ بالعاصمة الكينية نيروبي بكل من رئيس مفوضية الامم المتحدة لشئون اللاجئين والسفير القطري وسفير جمهورية مصر العربية وسفير دولة جنوب السودان وسفير جمهورية اثيوبيا والمبعوث السويسري لمنطقة القرن الافريقي ومدير مكتب الايقاد بكينيا بالاضافة لمدير مكتب برنامج الغذاء العالمي في الاقليم ونائبة رئيس بعثة الامم المتحدة بالسودان.
ناقش السيد النائب تطورات الوضع في السودان وتأثيراته على دول الاقليم وتناول مخرجات إجتماع القمة الأفريقية والبيان الصادر عنها. وكما تناول الإجتماع عدة مقترحات عملية للإسراع في معالجة قضايا العالقين في المعابر والنازحين واللاجئين السودانيين وكيفية التعجيل بايصال المساعدات الإنسانية للسودانيين والعمل على انجاح الموسم الزراعي في السودان.
وفي صبيحة يوم الإثنين ٢٩ مايو ٢٠٢٣ إلتقي السيد النائب بالرئيس الكيني وليام روتو و تناول اللقاء سبل واليات إيقاف الحرب و أمن الإجتماع علي ضرورة تفعيل قرار الإيقاد الخاص بتكليف رؤساء دول جنوب السودان و وجيبوتي و وكينيا بالتواصل مع حكومة السودان والمليشيا المتمردة والعمل على إيقاف الحرب وقد شكر الرئيس الكيني وليام روتو، السيد النائب على الزيارة وأكد على اهمية التواصل والتنسيق المستمر في دفع عملية سلام السودان وحفظ سيادته .
وإستمر السيد النائب في لقاءاته الاقليمية واجتمع في ظهر يوم ٣١ مايو ٢٠٢٣ بالرئيس الأوغندي يوري موسيفني و تناول اللقاء شرح الوضع الراهن في السودان و تأثيره علي الإقليم و بلدان الجوار وثمن الإجتماع مساعي الحكومة السودانية في الوصول الي إنهاء الحرب و أكد الرئيس اليوغندي دعمه الكامل للسودان شعبا وحكومة مؤكدا أنه سيجري اتصالاته برؤساء دول الجوار السوداني بغرض تفعيل كافة الجهود لإنهاء معاناة السودانيين وإيقاف حالة الاقتتال في السودان بطريقة تحفظ للسودان سيادته.
في إطار تواصل نائب رئيس مجلس السيادة يعمل سيادته علي اطلاع الرأي العام على كافة انشطته وكما يناشد القوى السياسية السودانية بالعمل كتفا بكتف مع هذه الجهود والتوحد من اجل الإسراع في إيقاف الحرب وإعادة الأمور إلى نصابها في السودان ورفع المعاناة المترتبة عليها عن كاهل شعبنا.
حفظ الله السودان وشعب السودان

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى